عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين
- عدن - خاص السبت, 10 نوفمبر, 2018 - 07:30 مساءً
عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين

[ محلات تجارية تغلق أبوابها في عدن احتجاجا على ابتزازات مالية ]

أغلقت عشرات المحلات التجارية الواقعة أسفل مسجد النور بالشيخ عثمان أبوابها اليوم السبت، تعبيرا عن رفض ملاكها لمحاولات الابتزاز التي يتعرضون لها.
 
وبحسب إفادات متفرقة لـ"الموقع بوست" أفاد التجار بأن إضرابهم جاء عقب قيام مسلحين بابتزازهم وطلب مبالغ تترواح بين 50 ألفا للمحلات الداخلية و 100 ألف للمحلات التي هي علی الشارع وذلك لأجل ترميم مسجد النور، والذي أكدت إدارة الأوقاف وهي المختصة بالمسجد وكذا بالمحلات التي تقع أسفل المسجد، بأن المبالغ التي سياخذها المسلحون ليست رسمية ولم يطلبها مكتب الأوقاف.
 
واضافوا أنهم يتعرضون للابتزاز بشكل مستمر وبعلم الأجهزة الأمنية، لكنها لم تحرك ساكناً، لكن هذه المرة جاء المسلحون للابتزاز وطلب مبالغ ضخمة ليست بسيطة كما العادة.
 
ويتواجد أسفل مسجد النور وهو أحد اشهر وأقدم المساجد بالعاصمة المؤقتة عدن ما يزيد عن 100 محل مختلفة المساحات، تتبع إدارة الأوقاف، ويعد إغلاق تلك المحلات الأول منذ عقود من الزمن فهي لم تغلق طيلة الأزمات التي مرت حتى خلال اجتياح ميليشيا الانقلابيين للمدينة في مارس 2015.
 
ويطالب التجار الأجهزة الأمنية بحمايتهم من العصابات التي تقوم بابتزازهم والتضييق عليهم.
 
وكان العشرات من التجار بالعاصمة المؤقتة عدن قد نفذوا صباح اليوم السبت وقفةً احتجاجية أمام منزل وزير الداخلية أحمد الميسري بحي ريمي في المنصورة، للمطالبة بالقبض على عصابةٍ مسلحة قتلت أحد العاملين بالمحلات التجارية بسوق السيلة في الشيخ عثمان، مساء الأربعاء المنصرم بعد رفضه دفع إتاوات لعصابة مسلحة.
 



- صور :

عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين
عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين
عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين
عشرات المحلات تغلق أبوابها بعدن احتجاجاً على ابتزاز مالي من قبل مسلحين

التعليقات