مزقها مواطنون بتواطؤ من عناصر النخبة
لافتات بها العلم اليمني والسعودي بالمكلا تثير الجدل
- حضرموت - خاص السبت, 24 نوفمبر, 2018 - 08:18 مساءً
لافتات بها العلم اليمني والسعودي بالمكلا تثير الجدل

[ لافتات بها العلم اليمني والسعودي بالمكلا ]

أثارت لوحة إعلانية عملاقة، الجدل بين نشطاء مواقع  التواصل الاجتماعي لاحتوائها على العلم اليمني والسعودي.
 
وقال شهود عيان لـ"الموقع بوست" إن شبابا غاضبين بالمكلا قاموا بتمزيق اللوحة، بتواطؤ من النخبة الحضرمية المدعومة من دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسيطر على الوضع الأمني في المكلا عاصمة محافظة حضرموت (شرقي اليمن).
 
وذهب بعض النشطاء إلى اتهام عناصر محسوبة على حزب التجمع اليمني للإصلاح لرفع العلم اليمني في شوارع مدينة المكلا لاستفزاز الجنوبيين حد قولهم، فيما اعتبر آخرون أن من قام بتعليق اللوحات عناصر محسوبة على نائب رئيس الجمهورية علي محسن الأحمر، وجميعها أطراف تبادلها النخبة الحضرمية العداء والكراهية.


 
وفي ظل تبادل الاتهامات بين النشطاء، قال الصحفي محمد اليزيدي في صفحته على الفيسبوك: في المكلا انشغلت نخبنا بصور اللوائح الكبيرة التي انتشرت في شوارع المكلا تحمل العلم اليمني والسعودي، فمنهم من ذهب إلى الترويج أنها محاولة سعودية للعودة مرة أخرى للتنافس مع الإمارات في بسط النفوذ في مناطق الساحل الحضرمي، وآخرون من ذهب بتفسيره أنها محاولة من السلطات المحلية لاسترضاء الحكومة، حد وصفهم العجيب.


 
وبين اليزيدي أن الحكاية ببساطة هي أن هذه اللوائح علقتها المؤسسة العامة للكهرباء بساحل حضرموت للتعبير عن شكرها للبرنامج السعودي لإعادة إعمار اليمن، ومنحة المشتقات النفطية التي قدمت للكهرباء، وهي المنحة التي ستنهي مشاكل المحروقات لمحطات الكهرباء لمدة عام كامل.


 
 
 



التعليقات