"الإصلاح" يدعو المجتمع الدولي للضغط على الحوثيين للإفراج عن السياسي محمد قحطان ورفاقه
- متابعة خاصة الإثنين, 06 أبريل, 2020 - 09:32 صباحاً

[ السياسي اليمني المعتقل في سجون الحوثي محمد قحطان ]

حمل حزب التجمع اليمني للإصلاح جماعة الحوثي المسؤولية الكاملة عن سلامة حياة السياسي محمد قحطان ورفاقه، المخفيين منذ خمسة أعوام، لاسيما في ظل انتشار الوباء العالمي كورونا.

 

وقال الحزب في بيان له -بالتزامن مع الذكرى الخامسة لاختطاف قحطان- إن "استمرار تراخي المجتمع الدولي والأمم المتحدة عن تغييب السياسي قحطان ورفاقه وتغاضيه عن ظروف المختطفين، شجع الانقلابيين على استمرار جرمهم، مما يتوجب عليهم أن يكونوا أكثر جدية وصرامة".

 

 وأضاف البيان "تحل علينا اليوم الذكرى السنوية الخامسة لإقدام الحوثيين على اختطاف وإخفاء أحد أعمدة الحياة السياسية اليمنية (محمد قحطان) عضو الهيئة العليا للإصلاح، بينما لا تزال الجماعة تصر على جريمتها الشنعاء التي تحرم إنساناً من حقه في الحياة".

 

وبحسب البيان فإن السلوك الإجرامي المتمثل في استمرار التغييب والإخفاء القسري للأستاذ محمد قحطان طوال هذه السنوات، ليدعو الجماعة إلى مغادرة غيها وسرعة إطلاقه فوراً وكافة المختطفين.

 

وذكر البيان أنه رغم الوضع الصحي المتدهور للمناضل قحطان، تُمعن مليشيات الانقلاب في تغييبه مع الآلاف من المدنيين، ومارست بحقهم التعذيب غير عابئة بما لحق بالكثيرين منهم من مضاعفات صحية، ضاربة بكل القيم والقوانين الدولية عرض الحائط.

 

وعبر الحزب عن أمله في أن تتحرك المنظمات الحقوقية باتجاه إطلاق المختطفين دون قيد أو شرط، انسجاماً مع التوجهات الإنسانية الرامية للحد من تداعيات الجائحة الوبائية.

 

ودعا الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الإنسانية إلى التحرك السريع والعاجل لإنقاذ السياسي محمد قحطان، المغيب قسرياً رغم ظروفه الصحية وتقدمه في السن.

 

كما دعا الحزب المبعوث الأممي إلى تحمل المسؤولية في ملف المختطفين والمغيبين قسرياً في سجون المليشيات الحوثية.

 

واعتبر حزب الإصلاح اختطاف رجل الحوار والسياسة وأحد أبرز الشخصيات السياسية في البلد، لم يكن اختطافاً لشخص بقدر ما هو اختطاف لوطن، وتجريف للحياة السياسية، وتدمير لمقومات الدولة الوطنية، وجريمة بشعة عكست قبح وجرم الخاطفين".

 

وقال الحزب "لقد كان قحطان تعبيراً وطنياً خالصاً، خاض معركة السياسة بنبل المناضل الوطني الاستثنائي، وتحول إلى ضمير جمعي لمناضلي اليمن بمختلف مشاربهم الفكرية والسياسية".

 

وأردف "إن النضال الوطني الذي اختطه قحطان وكل المختطفين في سجون الجماعة الظلامية ودفعوا الثمن باهظاً من حياتهم، يفرض على الجميع الالتفاف حول تلك المبادئ والقيم الوطنية وإفشال مخططات العصابة السلالية".



التعليقات