4 مهارات تضمن لك فرصة تدريب مع غوغل
- وكالات الاربعاء, 08 يوليو, 2020 - 10:51 مساءً
4 مهارات تضمن لك فرصة تدريب مع غوغل

تأسس برنامج التدريب الداخلي في غوغل منذ عام 1999، ولا يزال أحد أكثر البرامج المطلوبة في مجال التكنولوجيا. وتتلقى الشركة في كل عام عشرات الآلاف من الطلبات لمتدربين يبحثون عن فرصة مع الشركة العملاقة.

 

وتلقت الشركة العام الماضي أكثر من 125 ألف طلب للبرنامج. والحصول على مكان بين المحظوظين بالقبول ليس بالأمر السهل، وغالبا ما ينطوي على عدة جولات من المقابلات والتحديات.

 

وانتقلت برامج التدريب الصيفية والخريفية من غوغل هذا العام إلى الإنترنت بسبب كورونا، لكن الشركة تأمل في العودة إلى التدريب الشخصي عام 2021.

 

وقالت رئيسة المواهب في "غوغل" كايل إيوينغ -التي تشرف على التدريب الداخلي وبرامج الإقامة والتوظيف على مستوى المبتدئين في غوغل -لبزنس إنسايدر- إن الشركة تعتمد 4 سمات أساسية في تقييم السير الذاتية، وهي:

 

ليس المهم المكان الذي عملت فيه، ولكن المهارات التي تعلمتها

 

تقول إيوينغ التي تعمل في الشركة منذ 14 عاما "نريد أن نرى أي نوع من الخبرة لديك مع المعرفة التي تهم غوغل، نحن لا نبحث عن الشركات التي عملت فيها، ولكن ما المهارات التي طورتها وما الأدوار التي لعبتها هناك"، وهذا يعني النظر في نوع الدورات الدراسية التي تلقاها الطالب، أو الأنواع الأخرى من التدريب الداخلي التي حصل عليها.

 

وأضافت رئيسة المواهب في غوغل "بالنسبة للتدريب الداخلي، سيكون من المهم أن تفهم هياكل البيانات والخوارزميات. كيف يمكنك إثبات ذلك في السيرة الذاتية؟ لقد أخذت دورة التدريبية، وقمت بتطبيقها في مشروع، هذا هو كل ما يتعلق بالأمور المعرفية المتعلقة بالدور الذي يهمنا".

 

أي نوع من المشاكل قمت بحلها؟

 

الشيء التالي الذي تنظر إليه غوغل هو القدرة المعرفية العامة، والتي تقول إيوينغ عادة إنه من الأسهل تقييمها في مقابلة، مضيفة "نحن ننظر إلى نوع المشاكل التي تستطيع حلها؟ هل تسأل الأسئلة الصحيحة؟".

 

بالنسبة لبعض المسارات الداخلية لغوغل، يجب على المتقدمين حلّ التحديات كجزء من عملية المقابلة. وتقول إيوينغ "الأمر لا يتعلق بذكائك، بل كيفية تعاملك مع المشاكل، وما المنظور الذي ستستطيع تقديمه للمجموعة؟".

 

هل أنت قائد؟

 

لا تتوقع غوغل أن يكون كل متدرب جاهزا لقيادة قسم المنتجات، ولكن لا تزال القيادة هي الصفة التي يبحثون عنها. وعن هذا تقول إيوينغ "حتى بالنسبة للطلاب، نحن نبحث عن قيادة ناشئة، هل كان لديك منصب قيادي في المدرسة؟ هل أخذت زمام المبادرة في مشروع؟ هل أنت استباقي للغاية في كيفية ظهورك؟".

 

هل تعرف ماذا يعني "غوغلاينس" ؟

 

ربما تكون قد سمعت كلمة "غوغلاينس" (Googliness) التي يتم طرحها عندما يتعلق الأمر بإستراتيجيات التوظيف الخاصة بالشركة، ولكن ماذا تعني في الواقع؟

 

تعترف إيوينغ بوجود فهم غير دقيق للمصطلح، وقالت إنها يمكن أن تشرح غوغلاينس عبر الجواب عن هذا السؤال "ما الذي يمكنك إضافته إلى ثقافة غوغل؟"، وهو ما يكشف إن كانت طموحات مقدم الطلب منطقية بالنسبة إلى غوغل، وأشارت إلى أن المترشح سيواجه هذه الأسئلة أيضا: "هل أنت متأكد من أنك تريد حل المشكلات الكبيرة حقا؟ هل أنت شغوف جدا بالتكنولوجيا التي تريد العمل بها على المنتجات التي تخدم الملايين من الناس حول العالم؟".

 

وأوضحت رئيسة المواهب في غوغل أن تعريف غوغلاينس قد تطور بمرور الوقت، وقالت إن الشركة تبحث عن القيمة المضافة التي ستحصل عليها، وما الذي سيضيفه الوافد الجديد وكيف سيلبي احتياجات الشركة.



التعليقات