لقاء تشاوري لمدراء عموم المطارات لإعادة النشاط لمطارات اليمن
- عدن - خاص الأحد, 05 فبراير, 2017 - 07:21 مساءً
لقاء تشاوري لمدراء عموم المطارات لإعادة النشاط لمطارات اليمن

[ مطار سيئون ]

دشن وزير النقل مراد الحالمي، صباح اليوم الأحد، اللقاء التشاوري الأول لمدراء عموم مطارات الجمهورية المنعقد للفترة من ٥ - ٦ نوفمبر الجاري.
 
وفي حفل التدشين الذي عقد بمقر الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الجوي بالعاصمة المؤقتة عدن وبحضور مدراء عموم المطارات وشركة الخطوط اليمنية وعدد من المسؤولين في هيئة الطيران المدني، قدم وزير النقل الحالمي شرحاً مفصلاً عن عمل تولية الوزارة والحكومة من جهود لإعادة النشاط إلى مطارات الجمهورية.
 
وفي الافتتاح أشار وزير النقل الحالمي إلى جملة من المواضيع التي ستشهدها مطارات المدن المحررة، والدور الذي تقوم الرئاسة والحكومة ودول التحالف العربي، لأجل إعادة افتتاح مطار المكلا.
 
وأكد وزير النقل على أهمية الدور الذي تلعبه الهيئة العامة للطيران والأرصاد الجوي، وأن تمارس كامل نشاطها من العاصمة المؤقتة عدن، مشيرا إلى ضرورة التكامل والتنسيق بينها ومطارات الجمهورية وخلق علاقة بين الجميع لما من شأنه تقديم كافة الخدمات بيسر وسهولة لتعود بالنفع على كافة المواطنين.
 
كما أكد الحالمي على تولي قيادة الهيئة العامة للطيران بمهام التواصل والبحث عن الشركات الراغبة في العمل بمطارات المدن المحررة والعالم.
 
من جانبه، تطرق الكابتن محمد سالم بن نهيد، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد، إلى الكثير من الإنجازات التي تحققت، والتي ذكر منها "تأسيس هيئة الطيران المدني، واعتراف المنظمات العالمية بها، والمشاركة في العديد من الفعاليات الدولية".
 
وأضاف ابن نهيد أن الهيئة تقوم بجهود في التنسيق والإشراف على مطارات المدن المحررة والتأمين على خطوط الطيران، رغم انعدام الموارد المالية للهيئة لتقوم بدورها على أكمل وجه.
 
وتابع رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد  قائلا "ولكننا ماضون في عملية استعادة المطارات اليمنية لنشاطها على أكمل وجه".
 
 



التعليقات