بعد تعيينه قائداً للواء 35 مدرع.. ناشطون: الشمساني رجل المرحلة (رصد)
- تعز ـ وئام الصوفي الجمعة, 10 يوليو, 2020 - 11:23 مساءً
بعد تعيينه قائداً  للواء 35 مدرع.. ناشطون: الشمساني رجل المرحلة (رصد)

[ العميد عبد الرحمن الشمساني ـ أرشيف ]

توالت ردود الفعل لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد تعيين العميد عبد الرحمن الشمساني قائداً للواء 35 مدرع خلفا للعميد عدنان الحمادي، الذي قتل مطلع ديسمبر 2019، في منزله بمنطقة بني حماد جنوب تعز على يد شقيقه في قضية غامضة لم تكشف أبعادها حتى اليوم.

 

ويعد العميد عبد الرحمن ثابت الشمساني، من أبرز القيادات العسكرية في تعز التي قادت المعارك ضد جماعة الحوثي، في عدد من الجبهات القتالية، وبرز دوره في الانتصارات التي حققتها قوات الجيش الوطني، في الجبهة الغربية لمحافظة تعز، حيث كان قائدا للواء 17 مشاة، والذي حقق انتصارات حاسمة أفضت إلى تحرير أجزاء واسعة من منطقة الضباب، ومديريات مقبنة وجبل حبشي والصلو.

 

قرار الرئيس هادي بتعيين العميد عبد الرحمن الشمساني، جاء في ظل توتر عسكري تشهده مناطق الحجرية (جنوبي تعز) على خلفية وجود عناصر تابعة لطارق صالح المدعوم إمارتياً في مدينة التربة بمديرية الشمايتين.

 

الباحث والمحلل العسكري علي الذهب علق على قرار تعيين الشمساني قائدا للواء 35 مدرع -على حسابه في تويتر- بالقول إن الشمساني أحد رجال القوات المسلحة، ممن دافعوا عن تعز منذ اجتياح الحوثيين لها، وليس مليشاويا أو خائنا للشرف العسكري ولم يتحالف مع جماعة الحوثي، ولم يرتمَ في أحضان أبوظبي، وله اتجاه مماثل لسلفه، عدنان الحمادي، تجاه ‎الثورة و ‎الجمهورية والوحدة.

 

وأكد الذهب أن تعيين العميد عبد الرحمن الشمساني قائداً للواء 35 مدرع قرار صائب، مشيراً إلى أن الشمساني أحد خمسة ضباط شكلوا المجلس العسكري لتعز لمواجهة الحوثيين بعد سقوط اللواء 35 مدرع عام 2015، ومعهم الشيخ حمود المخلافي، وهؤلاء الضباط، إلى جانب شمسان، هم: صادق سرحان، ويوسف الشراجي وعدنان الحمادي، وسمير الحاج (متحدث باسم المجلس).

 

من جانبه، قال رئيس مجلس إسناد ودعم الجيش الوطني والمقاومة في الشمايتين نشوان نعمان -في منشور بصفحته على فيسبوك- إن العميد الشمساني قصة نضال تتجاوز كل القناعات والاختلافات.

 

وأكد نعمان أن الشمساني توأم النضال للواء الفقيد عدنان الحمادي، فقد تنقل معه من جبهة الضباب إلى نجد قسيم، مشيراً إلى أن الشمساني خاض معركة مصيرية ضد الحوثيين في الكسارة وأذهل بشجاعته كل رفاقه وقدم شقيقه شهيدا في سبيل الدفاع عن تعز والجمهورية.

 

وبحسب نعمان فإن العميد الشمساني انتقل مع الحمادي ومجاميع من الأبطال إلى جبهة الصلو، مشيرا إلى أن قمم هيجة العبد شهدت ثبات الشمساني مع الحمادي في أحلك الظروف.

 

وأفاد بأن الشمساني لا يختلف عليه اثنان لأنه صاحب موقف فريد وثابت لا يعرف التقلب ولا المهادنة.

 

في السياق اعتبر الصحفي ياسين العقلاني -في تغريدة له على تويتر- أن قرار تعيين العميد عبد الرحمن الشمساني قائدا للواء 35 مدرع سوف يزعج أدوات الإمارات الرخيصة، حد وصفه.

 

وأوضح العقلاني أن العميد الشمساني من أهم وأبرز القادة العسكريين في تعز، الذين شكلوا حائط صد أمام جماعة الحوثي.

 

من جهته، علق الناشط علي المحيميد بالقول: "بما أن قرار تعيين العميد عبد الرحمن الشمساني قائداً للواء 35 مدرع أوجع أدوات أبوظبي فحتما هو قرار صائب، هكذا هي المعادلة ببساطة، لأنه لا يمكن أن يجتمع الخير والصواب والإمارات في ذات الكفة".



التعليقات