قيادي بالنهضة التونسية يكشف: الإمارات أغرت السبسي بالمال لإقصائنا والجزائر وضعت لها خطا أحمر
- الجزيرة نت الأحد, 05 يوليو, 2020 - 04:56 مساءً
قيادي بالنهضة التونسية يكشف: الإمارات أغرت السبسي بالمال لإقصائنا والجزائر وضعت لها خطا أحمر

[ تصريحات الهاروني تأتي بعد اتهامات للإمارات بالوقوف وراء محاولات إحداث فوضى بالبلاد (الأناضول) ]

قال رئيس مجلس شورى حركة النهضة في تونس، عبد الكريم الهاروني، إن الإمارات حاولت أن تغري الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي بالمال مقابل أن يقصي النهضة من الحكم والحياة السياسية، مؤكدا أن السبسي أجاب بأن تونس ليست للبيع.

 

وأضاف الهاروني -في مقابلة مع الجزيرة مباشر- أن الإمارات حاولت عبر بعض الأوساط السياسية في الجزائر ضرب التجربة التونسية، لكن الجزائر أجابتهم بأن تونس خط أحمر.

 

ومؤخرا، قال قياديون في حركة النهضة وأحزاب أخرى إن الدعوات لحل البرلمان، ومحاولات إحداث فوضى في تونس، تدار من الخارج، ومن خلال أذرع إعلامية إماراتية ومصرية، بهدف ضرب التجربة الديمقراطية التونسية.

 

وفي السياق، قال قيادي آخر بحركة النهضة هو رفيق عبد السلام -في مقابلة مع قناة تونسية خاصة، قبل نحو أسبوعين- إن على الإمارات أن تكف يدها عن تونس، وأضاف أن الدور "التخريبي" لأبو ظبي في بلاده بات مكشوفا.

 

يُذكر أن حركة النهضة الشريك الأكبر في الائتلاف الحاكم حاليا، وكانت أيضا جزءا من منظومة الحكم في عهد الرئيس السبسي، وقبل ذلك ترأست الائتلاف الحكومي عامي 2012 و2013.



التعليقات