"أكره هؤلاء".. كتاب لقائد يوفنتوس يشعل حربا كلامية في إيطاليا
- وكالات الأحد, 10 مايو, 2020 - 01:22 مساءً

يستعد جورجيو كيليني قائد يوفنتوس لنشر كتاب يروي سيرته الذاتية، وتسببت تصريحات للمدافع الصلب خلال مقابلة ترويجية للكتاب في إطلاق حرب كلامية تسابقت وسائل الإعلام الإيطالية إلى نقل تفاصيلها.

 

وتحدث كيليني عن كتابه الجديد في مقابلة مع صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية، وسرد جانبا مما يحمله من آراء بشأن عدد من اللاعبين الذين لعب إلى جانبهم خلال مسيرته.

 

وكانت أبرز التصريحات عن بالوتيلي، وقال إن "بالوتيلي شخص سلبي، لا يحترم المجموعة، لم يساعدنا في كأس القارات أمام البرازيل عام 2013، كنت على وشك أن أصفعه في مناسبتين، قال أحدهم ذات مرة إنه ضمن أفضل 5 لاعبين في العالم، ولكنني لا أعتقد أنه كان ضمن أفضل 10 أو حتى 20 في أي وقت".

 

ولم يتأخر بالوتيلي في الرد على زميله السابق في المنتخب، وكتب عبر حسابه في إنستغرام "على الأقل أنا صادق ولدي الشجاعة كي أتحدث في وجوه الناس، كان لديك الكثير من الفرص للقيام بذلك منذ 2013 كي تتصرف كرجل حقيقي، لكنك لم تفعل ذلك، من يدري ما ستقوله مستقبلا عن زملائك الحاليين في الفريق، أنت قائد غريب"، وأكد أنه يتنازل عن كل بطولة إن كانت تعني أنه سيكون شبيها لبالوتيلي.

 

من جانب آخر، تحدث كيليني عن زميله السابق البرازيلي فيليبي ميلو، وكشف أنه هو من طالب برحيله عن نادي السيدة العجوز، ووصف ميلو بأنه أشبه بالتفاحة الفاسدة.

 

ورد ميلو سريعا، وقال لصحيفة لاغازيتا ديللو سبورت إن كيليني "يتصرف دائما كما لو كان الأعظم، إنه شخص جبان.. هزمنا إيطاليا 3-0 في كأس القارات 2009 التي فازت بها البرازيل في النهاية.. ربما لا يزال يشعر بالمرارة لأنه لم يفز بشيء مع إيطاليا".

 

ولم يخف قائد يوفنتوس مشاعره تجاه الغريم إنتر ميلان، وقال "أنا أكره إنتر، ولكن عندما أقابل لاعبي هذا الفريق خارج الملعب نضحك معا، أذكر أنني أصبت على مستوى الركبة، وأكثر رسالة غمرتني بالسعادة حينها كانت من خافيير زانيتي".

 

ولم يستثن المدافع القوي في حديثه زميله الحالي غونزالو هيغواين، وقال إنه كان يكره المهاجم الأرجنتيني، ولكنه غير موقفه بعد التعرف عليه ووصفه بأنه مهاجم "خلاق وجوكر، وهو شخص يحتاج للإحساس بالحب ممن يقابله".



التعليقات