مسؤول بالحكومة الشرعية: تقليص المساعدات في المحافظات غير المحررة سيضاعف معاناة المحتاجين
- متابعة خاصة الخميس, 13 فبراير, 2020 - 10:15 مساءً
مسؤول بالحكومة الشرعية: تقليص المساعدات في المحافظات غير المحررة سيضاعف معاناة المحتاجين

[ عبد الرقيب فتح ]

حذر وزير الإدارة المحلية بالحكومة الشرعية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبد الرقيب فتح من تبعات تقليص المساعدات الإنسانية في مناطق سيطرة جماعة الحوثي.

 

وقال فتح إن أي إجراءات لتقليص المساعدات الإغاثية والإنسانية المقدمة للمحتاجين في المحافظات التي تسيطر عليها جماعة الحوثي سيؤثر بشكل مباشر على المحتاجين ويزيد من معاناتهم.

 

وفي تصريح لوكالة "سبأ" الرسمية دعا فتح المجتمع الدولي إلى اتخاذ كافة التدابير والحلول لضمان استمرار العملية الإنسانية، والضغط على الحوثيين بكل الوسائل لعدم التدخل في العمل الإغاثي، وتنفيذ لا مركزية العمل الإغاثي للاستفادة من كل المنافذ المتاحة.

 

وحمل المسؤول الحكومي جماعة الحوثي المسؤولية الكاملة عن تردي الوضع الإنساني للمحتاجين في تلك المحافظات جراء قيامها بإعاقة العملية الإنسانية .

 

وطالب فتح المجتمع الدولي بتجريم ما تقوم به جماعة الحوثي من نهب المساعدات واقتحام مكاتب المنظمات الأممية، وفرض عقوبات على كافة قيادات الجماعة.

 

كما دعا فتح منسقة الشؤون الإنسانية والمنظمات الأممية إلى نقل المخازن الرئيسية لها إلى المحافظات المحررة، موضحا أن صنعاء والمحافظات الخاضعة للحوثيين أصبحت بيئة غير آمنة .

 

وأهاب فتح بالدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بتبني قرارات واتخاذ إجراءات صارمة تجاه جماعة الحوثي وقيادتها لضمان منعها التام عن التدخل في العملية الإنسانية.

 

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت في وقت سابق نيتها تقليص المساعدات الإنسانية في المحافظات الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي نتيجة تدخل الجماعة في العمل الإغاثي ووضع العراقيل أمام المنظمات الإنسانية.



التعليقات